يختبر نادي ريال مدريد الإسباني قدراته الحقيقية عندما يحل ضيفًا على فريق أتالاتنا الإيطالي ضمن مباريات الذهاب من الدور ثمن النهائي في دوري أبطال أوروبا حيث قام على أرضية ملعب جيوبس الخاص بفريق أتالانتا وذلك مع قدومنا إلى الساعة العاشرة مساء بتوقيت مصر وهو ما يوافق الساعة الحادية عشرة مساء حسب توقيت السعودية في ظل كثرة الغيابات التي ضربت ريال مدريد والتي وصلت إلى 9 لاعبين رغم صعوبة هذه المواجهة أمام فريق بحجم أتالانتا لم يخسر في آخر 3 مباريات من الدوري الإيطالي.

وتبدو غيابات ريال مدريد هي المعضلة الأساسية أمام زين الدين زيدان في تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة العودة لأن خط الدفاع يغيب عنه سيرجيو راموس ومارسيلو وإيدير ميليتاو وكارفخال بينما في خط الوسط سيفتقد لخدمات فيدي فالفيردي وفي الهجوم سيكون كريم بنزيما خارج الحسابات وإدين هازارد وردورديجو أي أن زيدان سيلعب بكتيبة من البدلاء من أجل العبور إلى بر الأمان بعدما تواصلت النتائج المميزة في الدوري الإسباني مع اقترابه من أتلتيكو مدريدة ويحاول زيدان أن يتغلب على الغيابات بمنح الثقة لمجموعة البدلاء مثل إيسكو وفاسكيز مع الاعتماد على خبرة لوكا مودريتش وكاسيميرو وتوني كروس في وسط الملعب لا سيما أن فريق أتالانتا من الأندية التي تجيد الانتشار بكثافة عددية في وسط ملعبها.

بينما بييرو جاسبريني المدير الفني لفريق أتالانتا يبحث عن الفوز الرابع على التوالي وفي ظل الطريقة التي يلعب بها جاسبريني وهي 3-4-3 فإنه في حالة الفوز سيكون بعدد كبير من الأهداف وهو ما يخشاه زيدان لذلك لن يتهور في الجانب الهجومي وسيحاول أن يلعب على أخطاء فريق أتالانتا لأن جماهير النادي الملكي لن تتحمل كارثة الخروج من دور الـ16 في دوري أبطال أوروبا حيث تطمع للفوز به لأول مرة بعد رحيل كريستيانو رونالدو إلى يوفنتوس الإيطالي بينما أتالانتا سيعتمد على دوفان زاباتا في الكرات العرضية العالية من أجل تسجيل هدف بشكل مبكر يربك كل الحسابات بعد أن كان الفريق قد تمكن من الفوز 4-2 على نابولي في الدوري الإيطالي وهو ما يشير إلى الترسانة الهجومية القوية له.